الرئيسية / أخبار العقبة / شباب لاجل العقبة ينظم جلسة حوارية

شباب لاجل العقبة ينظم جلسة حوارية

نظم شباب لأجل العقبة  جلسة حوارية مع نواب محافظة العقبة النائب ابراهيم ابو العز والنائب حازم المجالي والنائب د. عليا ابو هليل  ورئيس واعضاء مجلس محافظة العقبة للوقوف على مراحل الإنجاز في مشروع مستشفى العقبة الحكومي .

ولظرف طارئ اعتذر النائب محمد الرياطي

وافتتح مدير الجلسة الاستاذ وصفي المزايدة الحديث بالتأكيد على جهود نواب محافظة العقبة ومجلس المحافظة بالسعي في  انشاء مستشفى حكومي في محافظة العقبة وهي محط تقدير وامتنان من قبل الجميع من أهالي محافظة العقبة.

وقال رئيس مجلس محافظة العقبة محمد الزوايده ان مجلس المحافظة قام بوضع مشروع مستشفى العقبة الحكومي ضمن أولويات المجلس على جدول المشاريع وهو مشروع وطني يجب أن يتحقق على ارض الواقع في أسرع وقت  مشيرا الى الجهود المشتركة مع نواب محافظة العقبة في اتخاذ الإجراءات التحضيرية  للبدء في هذا المشروع من لقاء اللجنة الصحية في مجلس النواب وتبني مذكرة نيابية من قبل جميع أعضاء مجلس النواب الثامن عشر وجهت للحكومة للبدء في انشاء مستشفى حكومي في العقبة .

وقدمت اللجنة الصحية في مجلس المحافظة شرح وافي عن الإجراءات التي قامت بها من جمع المعلومات اللازمة والمبررات الصحية لضرورة انشاء مستشفى حكومي في العقبة وعقد اللقاء مع جميع الجهات الحكومية والخاصة في القطاع الصحي لطرح المشروع من خلال مجلس المحافظة.

واضافت اللجنة الصحية ان العقبة بحاجة إلى مستشفى حكومي بعد الاطلاع على الوضع الصحي في محافظة العقبة بسعة ١٥٠ سرير وبكلفة تقارب ٢٥ مليون دينار و قام المجلس بتخصيص ١٥ مليون دينار على مدار ٣ سنوات وايضا  تجهيز عطاء أعداد الدراسات الفنية للمستشفى بقيمة تقارب ٦٠٠ الف دينار بانتظار ان تقوم الوزارة بطرح العطاء هذا العام منوهين ايضا بان السلطة قامت بتوفير الأرض منذ عام ٢٠١٤ وبمساحة ٣٠ دونم.

وقال النائب ابراهيم ابو العز ان العقبة منذ عام ١٩٧٧ وهي تفتقر  لمستشفى حكومي في ظل الزيادة السكانية في محافظة العقبة والتي قد وصلت إلى ٢٠٠ الف نسمة تقريبا مما أدى إلى ضعف الخدمات الطبية المقدمة، مشيداَ بالجهود الكبيرة التي تبذلها الخدمات الطبية الملكية في مدينة العقبة منذ عقود وهي تحمل الهم الأكبر للقطاع الصحي في العقبة.

وأضاف  ابو العز ان المبررات التي تمنع انشاء  مستشفى حكومي  غير صحيحة ومنها نسبة الأشغال والتي قد تصل ٦٥%  هي موجودة في جميع المستشفيات ذلك ان اغلب المراجعين هم للعيادات الخارجية والطوارئ وليس للإقامة في المستشفيات.

وخلال الجلسة قام ابو العز باسم نواب العقبة ومجلس محافظتها وشباب لأجل العقبة بدعوة وزير الصحة لزيارة العقبة للاطلاع على الواقع الصحي في محافظة العقبة مؤكدا ان وزير الصحة سيزور العقبة بأقرب وقت.

واكد النائب حازم المجالي على اهمية القطاع الصحي في العقبة في ظل معاناة المواطنين في محافظة العقبة من ضعف الخدمات الصحية المقدمة والبعد الجغرافي عن العاصمة عمان والمستشفيات الحكومية المركزية ، وان إقامة المستشفى الحكومي أولوية قصوى . ولحين ذلك يجب تعزيز الكوادر الطبية في العقبة لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأضاف المجالي ان مستشفى الأمير هاشم قد تعاقد مع الدكتور هشام الجنابي أخصائي أمراض القلب  في العقبة لحين توفير طبيب أخصائي من الخدمات الطبية الملكية مؤكدا على أهمية هذه الخطوة في المعالجة السريعة والفورية لبعض الحالات التي تحتاج إجراء عاجل قبل تحويلها لعمان للحفاظ على حياتها وهذه الخطوة تشكر عليها إدارة الخدمات الطبية الملكية.

ومن جانبها قالت النائب د. عليا ابو هليل ان العقبة تتوفر فيها كافة المقومات لإنشاء مستشفى حكومي وان هناك ثلة من ابناء العقبة  من الكوادر الطبية المتخصصة  الكفؤه والتي تعمل في المستشفيات الحكومية خارج المحافظة نظرا لعدم وجود مستشفى حكومي في العقبة .

واشارت ابو هليل ان الصحة هي حق مكفول للمواطن ضمنه الدستور وان تحقيق هذا المطلب يحتاج إلى تعاون وتشارك شعبي   من خلال توحيد الجهود بين النواب ومجلس المحافظة والمواطنين في الضغط على الحكومة لتحقيق هذا الحق الشرعي للمواطنين في محافظة العقبة.

وثمن شباب لأجل العقبة هذه الجهود المباركة والتنسيق والتعاون الذي لمسه الجميع خلال الجلسة في انشاء مستشفى حكومي في العقبة مؤكدين دعمهم المطلق  للجميع في تحقيق هذا  المشروع الوطني من خلال تبني مطالبة  شعبية وتوقيع عريضة من قبل المواطنين في محافظة العقبة لإنشاء المستشفى الذي أصبح ضرورة ملحة  في المحافظة

وأضافوا  ان الوقت الان مناسب للبدء في المشروع حيث تتوفر المقومات رئيسية وهي  الأرض ومساحتها ٣٠ دنم  وأيضا مخصصات مالية ١٥ مليون دينار على مدار ٣ سنوات من مجلس المحافظة وأيضا دور المؤسسات الحكومية والخاصة في دعم هذا المشروع  بالاضافة الى ضرورة توفير كلية طب في جامعات العقبة لتخريج كوادر طبية ترفد المستشفى الحكومي بالتخصصات المطلوبة وهذا سينعكس على تنشيط العقبة بمختلف المجالات السياحية والتجارية والعقارية.

وبعد انتهاء الجلسة استعرض المزايدة التوصيات التي تلخصت خلال اللقاء وهي كالتالي :-

*زيارة عاجلة لوزير الصحة لمحافظة العقبة للاطلاع على الواقع الصحي فيها.

*توقيع مطالبة شعبية توضح الأسباب والمبررات من اجل انشاء مستشفى العقبة الحكومي

*عقد لقاء مع رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لمناقشة القطاع الصحي في العقبة وإنشاء المستشفى الحكومي

*تقديم مذكرة نيابية لاحقة للمذكرة الأولى تتبنى المطالبة الشعبية لإنشاء مستشفى حكومي في العقبة

Print Friendly, PDF & Email

شاهد أيضاً

مستشفى الأمير هاشم بن عبدالله الثاني العسكري يقيم يومه العلمي الثالث

رعى رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة المهندس نايف بخيت اليوم العلمي الثالث لمستشفى الأمير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *