نائب رئيس حركة النهضة: زواج التونسية من غير المسلم «اختيار شخصي»

17 آب 2017
3354 مرات

 قال عبد الفتاح مورو نائب رئيس حركة «النهضة» التونسية إن زواج المرأة التونسية برجل غير مسلم هو «اختيار شخصي» يندرج ضمن حرية الضمير التي نص عليها الدستور التونسي.
وكان الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي دعا خلال خطابه بمناسبة العيد الوطني للمرأة إلى تغيير المنشور رقم 73 الذي يمنع زواج المرأة التونسية من رجل غير مسلم، مبررا دعوته بـ»المتغيرات التي يشهدها المجتمع وسفر المرأة إلى الخارج سواء للعمل أو الإقامة».
وعبر مورو، في تصريح إذاعي، عن تأييده لإلغاء المنشور المذكور، مشيرا إلى أن هذا الموضوع يرتبط بإرادة الزوجة وحقها في الاختيار، مشيرا إلى أن المرأة تعرف حكم الشرع في الزواج بغير المسلم، «ومن حقها أن تختار تجاوزه أو احترامه’ (كما أن ذلك) يندرج ضمن حرية الضمير التي نص عليها الدستور التونسي».
ويحظر المنشور الصادر عن وزارة العدل عام 1973 زواج التونسيات المسلمات من غير المسلمين، حيث يشترط على الراغب في الزواج بتونسية الحصول على «شهادة اعتناق الإسلام» من دار الإفتاء، فيما ينص الفصل السادس من الدستور التونسي على أن «الدولة راعية للدين، كافلة لحرية المعتقد والضمير وممارسة الشعائر الدينية، ضامنة لحياد المساجد ودور العبادة عن التوظيف الحزبي».

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع

جميع الحقوق محفوظة.