الجهاز الفني لمنتخب تحت 23 عاما يعلن القائمة الرسمية لمواجهتي عُمان

17 كانون1 2017
955 مرات

 أعلن الجهاز الفني للمنتخب الوطني تحت 23  عاما بقيادة ايان برونسكيل، القائمة الرسمية لمواجهة نظيره العُماني ودياً في 20 و 23 الشهر الجاري على ستاد عمان الدولي، استعداداً للنهائيات الآسيوية التي تقام في الصين كانون الثاني (يناير) 2018.

ويدخل المنتخب معسكراً تدريبيا مغلقاً في إحدى فنادق العاصمة عمان خلال الفترة 16 وحتى 23 كانون الأول (ديسمبر) الحالي.

وضمت القائمة: رأفت الربيع، محمود الكواملة، عبيدة الزعبي، عبدالله الفاخوري، مصطفى عيد، سعد الروسان، جبر خطاب، خالد العواقلة، ورد البري، أنس فرحات، محمود شوكت، نور الروابدة، ابراهيم الخُب، سليمان أبو زمع، محمد الرازم، حسان الزحراوي، أنس العوضات، يوسف أبو جلبوش، أحمد الرياحي، خالد الدردور وأحمد المحارمة، على أن يلتحق بمعسكر المنتخب كل من موسى التعمري، بهاء فيصل ويزن العرب لخوض مواجهة عُمان الاولى، قبل الانضمام للمنتخب الوطني الأول للقاء ليبيا ودياً في عمان في 25 كانون الأول (ديسمبر) الحالي.

وأوضح برونسكيل المدير الفني للمنتخب أن مواجهتي عُمان تعتبر اخر المحطات الاستعدادية في عمان قبل الاستقرار على القائمة الرسمية التي تخوض النهائيات الاسيوية في الصين.

اضاف :"المنتخب العماني يتمتع بقوة بدنية وفنية وهو ما يفسح المجال امامنا لتطبيق العديد من الجمل التكتيكية خلال المبارتين، كما انه يماثل المنتخبات التي سنواجهها في المجموعة".

وبين برونسكيل ان المنتخب يسعى للوصول إلى الصين باقصى جاهزية فنية وبدنية:"نقدر جهود الاتحاد في تأمين أربع مواجهات قوية تتمثل في مواجهة عُمان والصين مرتين، تعمل على صقل خبرات اللاعبين وتعطينا المزيد من الخيارات لوضع اللمسات النهائية على القائمة الرسمية التي ستشارك في النهائيات".

ويضم الكادر الفني والإداري للمنتخب اضافة لبرونسكيل، مدير المنتخب وسيم البزور، المدرب العام اسلام ذيابات، مدرب حراس المررمى أحمد أبوناصوح، مدرب اللياقة البدنية ديريك ماكارتي، المسؤول الاعلامي أحمد أبوزيد، طبيب المنتخب جمعة أبو ذياب، المعالج مأمون حرب، محلل الفيديو جمال اللحام ومسؤول اللوازم محمد العلاونة.

‏‎يذكر أن قرعة النهائيات الاسيوية اوقعت المنتخب في المجموعة الثالثة الى جانب منتخبات العراق والسعودية وماليزيا، حيث تقام النهائيات في الصين خلال الفترة من 9-27 كانون الثاني (ديسمبر) 2018.

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع

جميع الحقوق محفوظة.