12 مليار دولار قيمة استشارات التسويق الاعلامي في المنطقة

09 حزيران 2017
1227 مرات

 فازت شركة «بي آر كوميونيكيشنز» ومقرها دبي، التي تتمتع بخبرة عالية في مجال العلاقات العامة والاستشارات التسويقية المتخصصة في تصميم وابتكار حلول الحملات الإبداعية للعملاء، بجائزة الأعمال الإماراتية لعام 2017 كأفضل شركة استشارية في مجال التسويق في الإمارات، والتي تنظمها مجلة «ماركتس إم إي آيه.»

مؤسس الشركة ومديرها التنفيذي السيد بهاء الفطايري، قال حول الفوز بهذه الجائزة «يسرنا أن نحصل على جائزة هذه المسابقة المرموقة، وبالنيابة عن فريق العمل أود أن أتقدم كذلك بالتهنئة لمختلف الفائزين بالفئات الأخرى. اما بالنسبة لطبيعة عملنا، فقد حرصت شركتنا منذ تأسيسها على اكتشاف وابتكار طرق جديدة للتواصل بين العملاء الحاليين والجمهور المستهدف، وتطبيق روح الإبداع والتقدم التي تحكم بيئة الأعمال في دولة الإمارات. حيث تعكس هذه الجائزة مستوى التقدم الذي أحرزناه في هذا المجال، وتؤكد مكانتنا كشركة تقدم افضل الخيارات والحلول التسويقية المتكاملة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا». 

يشار إلى أن قطاع صناعة الاتصالات في الشرق الأوسط، شهد نموًا ملحوظاً من 3 خانات خلال عام 2016، وفقا لأبحاث نشرها تقرير هولمز، والتي صنفت هذا القطاع بمرتبة متقدمة ضمن قائمة أفضل القطاعات نمواً في الإمارات، وبفارق مرتبتين عن قطاع النفط والغاز. ومن المتوقع أن تستمر وسائل الإعلام والاتصالات والعلاقات العامة في النمو خلال السنوات المقبلة وفقاً لإحصاءات واستطلاعات نادي دبي للصحافة، وذلك بفضل ارتفاع مستويات الاتصال الرقمي عالمياً، وانتشار الهواتف المحمولة، وظهور دبي كأول مدينة ذكية في الشرق الأوسط، حيث سيبلغ قيمة سوق وسائل الإعلام في المنطقة 12.4 مليار دولار أمريکي بحلول عام 2018. 

و يأتي هذا في وقت تشهد فيه الثورة الرقمية ظهوراً واضحاً ومتزايد لميزات مختلفة يمكن التعامل فيها بالإنترنت، كعمليات إثراء وإنشاء المحتوى من قبل المستخدمين أنفسهم، وإتاحة وسائل التواصل الاجتماعي لخاصية المشاركة الفورية للمنشورات والأحداث ومقاطع الفيديو التي يتم تسجيلها.

ومن الجدير بالذكر أنه بات يتم الحديث عن العقد القادم وفقاً للتطور التكنولوجي ولمستوى وكم مشاركة البيانات والأحداث بشكل فوري عبر الواقع الافتراضي من خلال مختلف منصات التواصل، في ظل استمرار الشركات المعنية بإطلاق أجهزة جديدة متطورة وتخدم هذه المتطلبات في ظل تطور وتقدم عمليات الاتصالات التي تؤدي بالضرورة إلى تطوير قطاع الإعلام. 

و اختتم الفطايري حديثه بالقول «إن المشهد الإعلامي الإقليمي في حالة من التطور المستمر، كما أننا في «بي آر كوميونيكيشنز» نعمل بجد وانتباه لمواكبة وتلبية مختلف المتطلبات والتحديات الجديدة المتوقع أن يجلبها هذا التطور التكنولوجي المستمر. فنحن نقوم بدراسة الواقع المتغير باستمرار ونعمل على دمج أحدث الاتجاهات في هذا المجال، من أجل تزويد عملائنا بأفضل الحلول الموجودة. كما أن هذه الجائزة تعطينا حافزاً أكبر لمواصلة اكتشاف طرق جديدة لتحقيق نتائج مبهرة في هذا القطاع الذي يشهد مستوى عالي من التنافس «. 

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع

جميع الحقوق محفوظة.