عام 2017.. الهمّ الوطني والعربي يتصدر اهتمامات الملك

30 كانون1 2017
524 مرات

 تصدر الهمّ الوطني والعربي وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والإدارية والاستقرار السياسي في المنطقة اهتمامات وانشغالات جلالة الملك عبدالله الثاني على مدى العام 2017، إضافة الى مكافحة الإرهاب والتطرف، ونشر السلم والأمن الدوليين.
ولم تخفت مساعي جلالته طيلة العام لإيجاد حلول شاملة لمختلف قضايا المنطقة ولا سيما القضية الفلسطينية باعتبارها قضية الأردن الأولى، والدفاع عن المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، إلا أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب في نهاية العام نقل سفارة بلاده إلى القدس، كان مبعث قلق وأسف كبيرين باعتباره قرارا يخالف القانون والشرعية.
وكان المواطن الأردني، والارتقاء بمعيشته، وتحسين نوعية الخدمات المقدمة له، والتخفيف من معاناته، على رأس الأجندة الملكية في العام 2017 الذي شهد ايضا خطوات متسارعة  في مسيرة الإصلاح وتوسيع قاعدة المشاركة الشعبية وإشراك المواطنين في صنع القرار، عبر حزمة من القوانين والتشريعات الإصلاحية، من ضمنها إجراء الانتخابات البلدية واللامركزية.
وكانت الورقة النقاشية السابعة، التي نشرها جلالة الملك بعنوان "بناء قدراتنا البشرية وتطوير العملية التعليمية جوهر نهضة الأمة"، خريطة طريق لتعزيز الجهود الوطنية لتطوير العملية التعليمية وإصلاحها.
وفي المحافل الدولية، رسمت لقاءات ومباحثات جلالة الملك نهجاً واضحاً في التعاطي مع مختلف قضايا وأزمات المنطقة والعالم، حيث كان لمشاركاته دورا مهما في توضيح صورة الإسلام السمحة تصدرتها مؤخرا جهود جلالته لوضع المجتمع الدولي بمخاطر قرار الإدارة الأميركية اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.
وتالياً أبرز الفعاليات والأنشطة الملكية على مدار العام 2017: 
كانون الثاني (يناير): 
- الملك يوجه لإنشاء صندوق لدعم اسر شهداء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية.
- جلالته يؤكد ضرورة حماية الفئات الأقل دخلا والطبقة الوسطى.
- جلالته يدشن مشروع سد كفرنجة ويضع حجر الأساس لمشروع مصنع ألبسة شركة الأزياء التقليدية في عجلون.
- الملك يجري مباحثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس لتحريك عملية السلام.
- جلالته يجري مباحثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في موسكو حول الأزمة السورية.
- جلالته يلتقي وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، ويبحثان آخر المستجدات الإقليمية والدولية.
- جلالته ونائب الرئيس الأميركي مايك بنس يبحثان بواشنطن جهود تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، ويبحث في لقاءين منفصلين مع وزير الدفاع جيمس ماتيس، ووزير الأمن الداخلي الأميركي، جون كيلي، العلاقات الاستراتيجية بين البلدين.
شباط (فبراير): 
- الملك يلتقي الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في واشنطن.
- جلالته يلقي خطاباً في حفل إفطار الدعاء الوطني 2017 في واشنطن، يؤكد فيه الحاجة إلى "التركيز على الجوامع وتجاوز الفوارق، والوقوف معا لإنجاز هذه المسؤولية".
- الملك، يلتقي عددا من الكتّاب الصحفيين والإعلاميين، في اجتماع تناول أبرز القضايا والتحديات المتعلقة بالشأن المحلي، والتطورات السياسية على الساحتين الإقليمية والدولية.
- جلالته يلتقي عددا من أسر وذوي شهداء القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي، والأجهزة الأمنية، الذين قضوا في الحرب ضد العصابات الإرهابية.
- جلالته والرئيس اللبناني العماد ميشال عون يبحثان، في لقاء قمة تطورات الأوضاع الإقليمية، خصوصا الأزمة السورية وتداعياتها على البلدين.
- جلالته والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، يبحثان في القاهرة التطورات الإقليمية.
- الملك يلتقي قائد القيادة المركزية الأميركية الفريق أول جوزيف فوتيل، ويبحثان التعاون في المجالات العسكرية.
آذار (مارس): 
- جلالته ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يبحثان في لندن آخر المستجدات الإقليمية والدولية.
- جلالته يستقبل رئيس هيئة أركان الدفاع البريطانية، الفريق أول السير ستيوارت بيتش، ويبحثان التعاون في المجالات العسكرية والدفاعية.
- جلالته يوجه الحكومة لتطوير الجهاز الإداري، وإنجاز برنامج الحكومة الإلكترونية بحلول عام 2020، ومعالجة الترهل الإداري.
- جلالته يرعى احتفال القوات المسلحة بالذكرى التاسعة والأربعين لمعركة الكرامة.
- جلالته يبحث مع الملك محمد السادس في الرباط، الأوضاع في الشرق الأوسط.
- الملك يطلق حسابه الخاص على منصة التواصل الاجتماعي (تويتر).
- الملك وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يشهدان في ميدان الراية بالديوان الملكي الهاشمي، استعراضا عسكريا بمناسبة الزيارة الرسمية لضيف المملكة.
- جلالته يفتتح الدورة العادية الثامنة والعشرين لمجلس جامعة الدول العربية في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات.
- الملك والرئيسان المصري والفلسطيني يعقدون لقاء ثلاثيا لتحريك عملية السلام، وإعادة الزخم للقضية الفلسطينية.
نيسان (ابريل): 
الملك يلتقي في الديوان الملكي الهاشمي، شخصيات ووجهاء محافظة الطفيلة.
- جلالته يلتقي رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ويبحثان  العلاقات الإستراتيجية والتطورات الإقليمية والدولية.
- الملك والرئيس الأميركي يعقدان لقاء قمة في البيت الأبيض تناول أزمات المنطقة، وجهود تحقيق السلام.
- جلالته يستقبل المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية في القدس، المطران بيير باتيستا بيتسابالا، والنائب البطريركي للاتين في الأردن، المطران وليم شوملي، في اجتماع ركز على تعزيز الحوار بين مختلف أتباع الأديان.
- جلالته يرعى حفل توزيع "جائزة الملك عبدالله الثاني لأسبوع الوئام العالمي بين الأديان" 2017.
أيار (مايو): 
- جلالته يستقبل رئيس أساقفة كانتربري جاستن ويلبي، ويستعرضان جهود المملكة في حماية ورعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
- جلالته يترأس اجتماع مجلس السياسات الاقتصادية، ويشهد إطلاق خطة تحفيز النمو الاقتصادي.
- جلالته يدشن الجولة الأولى من مشاريع الطاقة الشمسية باستخدام تكنولوجيا الألواح الفولتوضوئية.
- الملك يجري مع جلالة السلطان قابوس بن سعيد في مسقط مباحثات ركزت على العلاقات بين البلدين الشقيقين، والأوضاع في المنطقة.
- الملك يفتتح المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الأوسط، "سيسامي".
- الملك يعقد مباحثات مع الرئيس العراقي فؤاد معصوم، تناولت العلاقات بين البلدين، ومستجدات الأوضاع على الساحة العراقية، والقضايا الإقليمية.
- الملك يستقبل، رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي كلاوس شواب وعقيلته ويبحثان التعاون بين الأردن والمنتدى.
- الملك وجلالة الملك فيليب السادس، ملك إسبانيا، يبحثان علاقات التعاون والصداقة بين البلدين، والتطورات الإقليمية.
- الملك يفتتح أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحت شعار "تمكين الأجيال نحو المستقبل".
- جلالته يشارك بأعمال القمة العربية الإسلامية الأميركية، في السعودية.
- الملك يوجه لمواصلة تقديم مساعدات مالية تشمل 30 ألف أسرة عفيفة، بمناسبة حلول شهر رمضان.
- الملك يشرف الاحتفال الوطني بمناسبة عيد استقلال المملكة الحادي والسبعين، بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله.
حزيران (يونيو): 
- الملك يعزي الرئيس الإيراني حسن روحاني، بضحايا الهجمات الإرهابية التي وقعت، في مجلس الشورى، ومرقد الإمام الخميني.
- جلالته يجري وسمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير الكويت، مباحثات في العاصمة الكويتية، ركزت على التعاون بين البلدين والتطورات الراهنة في المنطقة.
- جلالته يجري مباحثات مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في باريس، ركزت على التطورات الإقليمية والدولية.
تموز (يوليو): 
- جلالته يبحث والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تطورات الأوضاع على الساحة السورية، بعد اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب غرب سورية.
- الملك يؤكد في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أهمية التهدئة ومنع التصعيد في الحرم القدسي الشريف، ويجدد ادانته للهجوم في القدس، مؤكدا رفض العنف بجميع أشكاله خصوصا في الأماكن المقدسة وأماكن العبادة.
- جلالته يترأس اجتماعاً لمجلس السياسات الوطني، ويقول "لقد قام احد أفراد السفارة الإسرائيلية في عمان بإطلاق النار على اثنين من أبنائنا اللذين سنكرس كل جهود الدولة الأردنية وأدواتها لتحصيل حقهما وتحقيق العدالة".
- آب (أغسطس): 
- الملك يوجه بالتبرع بمليون دينار لدائرة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك.
- الملك والرئيس الفلسطيني محمود عباس يعقدان في رام الله مباحثات تناولت تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية.
- الملك ووزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس يبحثان الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والقضايا الإقليمية.
- الملك والرئيس التركي رجب طيب أردوغان يبحثان في عمان آليات تعزيز التعاون ومستجدات الأوضاع الإقليمية.
- جلالته ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو يبحثان في اوتاوا التعاون بين البلدين والتطورات الإقليمية.
أيلول (سبتمبر): 
- الملك وولي عهد مملكة النرويج الأمير هاكون يفتتحان المرحلة الأولى من مشروع صحارى في العقبة.
- جلالته يفتتح بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله، التوسعة الجديدة لمركز الحسين للسرطان.
- جلالته يبحث مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في نيويورك التطورات الإقليمية.
- جلالته يأمر بإخلاء 96 أردنيا من جزيرة سان مارتن في البحر الكاريبي على اثر إعصار إيرما.
- الملك يترأس الوفد الأردني لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.
تشرين الأول (أكتوبر): 
- الملك يزور بلدة المشارع في الأغوار الشمالية ويتفقد أحوال المواطنين فيها.
- جلالته يستقبل البطريرك كيريوس ثيوفيلوس الثالث، بطريرك المدينة المقدسة وسائر أعمال الأردن وفلسطين ويبحثان الانتهاكات الصارخة للأملاك والأوقاف الكنسية في الأراضي المحتلة.
- جلالته يبحث والحاكم العام لأستراليا بيتر كوسغروف التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية.
تشرين الثاني (نوفمبر): 
- الملك والرئيس الكازاخستاني نور سلطان نزارباييف يبحثان في أستانا تطورات منطقة الشرق الأوسط.
- جلالته يبحث والرئيس الهنغاري يانوش أدير التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية.
- الملك يفتتح الدورة العادية الثانية لمجلس الأمة الثامن عشر.
- جلالته والملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين يبحثان في المنامة مستجدات الأوضاع في المنطقة.
- الملك يؤكد في رسالة إلى وجهها لرئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني فودي سيك بمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني على الوصاية الهاشمية على الأمـاكن المقدسة في مدينة القدس، ودورنا الديني والتاريخي في الحفاظ على عروبتها وتثبيت صمود أهلها، والتصدي للانتهاكات الإسرائيلية.
كانون الأول (ديسمبر): 
- الملك يبحث في العقبة مع عدد من رؤساء الدول الإفريقية  الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب.
- الملك يجري نشاطات دبلوماسية لتشكيل موقف دولي ضد قرار نقل السفارة الاميركية الى القدس.
- جلالته يؤكد دعم الأردن الكامل للأشقاء الفلسطينيين في الحفاظ على حقوقهم التاريخية والقانونية في مدينة القدس وإقامة دولتهم وعاصمتها القدس الشرقية.
- جلالته يجري مباحثات مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في الرياض ركزت على التداعيات الخطيرة للقرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها.
- جلالته يترأس الوفد الأردني المشارك في القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول التركية.
- جلالته يلتقي في موقع عماد السيد المسيح عليه السلام (المغطس)، رجال دين وشخصيات وقيادات مسيحية في الأردن والقدس بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.
- الملك يركز في لقاء مع قداسة البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، على التطورات المتعلقة بمدينة القدس في أعقاب الاعتراف الاميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل.
- الملك والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يبحثان في باريس التطورات الإقليمية خصوصا المتعلقة بمدينة القدس.

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع

جميع الحقوق محفوظة.

آخر الأخبار