«التعليم العالي»: آلية مشددة لتقييم أداء رؤساء الجامعات

18 حزيران 2017
320 مرات

أقر مجلس التعليم العالي الآليات الخاصة بتقييم أداء رؤساء الجامعات الرسمية، حيث شملت تلك المعايير نقاطا محددة إذ لا بد ان يمتلك الرئيس شخصية قيادية (كاريزما) جاذبة ومؤثرة في الغير،»ويكون  النموذج صاحب الرؤية ويتقبل الانتقاد ويرد بإيجابية، ويحترم حقوق وكرامة الآخرين.».

 وتضمنت الآليات التي اقرها المجلس امس في جلسته التي عقدها برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي د . عادل الطويسي ضرورة ان يمتلك الرئيس عدالة  باتخاذ القرارات الإدارية ومنها تعيين القيادات الأكاديمية والادارية من عمداء ومدراء مراكز ومديري وحدات وغيرهم  بحيث « لا يتخذ قراراته بناءً على الواسطة أو القرابة أو الشخصنة، وفي كل الاحوال قراراته مبررة وغير متهورة، وتتصف بالدقة والثبات، يمثل إدارة فاعلة وعادلة في مواضيع الترقيات والبعثات والعقوبات في الجامعة، يلتزم بالقوانين والأنظمة والتعليمات ولجميع القضايا، يعين الكفاءات الأفضل في المواقع الإدارية (نائب رئيس، عميد،.....)، يتواصل مع الخريجين وخاصة في الجوانب التي تساعد على توظيف الطلبة».

 وشملت الاليات ضرورة ان تتسم قرارات الرئيس بان تكون دقيقة ومدروسة ومستقرة لا تتغير بسرعة وتتصف بالحكمة والموضوعية «يفسر بدقة وأمانة قراراته الإدارية، يحترم ويستقبل توصيات مجلس الامناء ويتخذ القرارات من خلال المجالس المختصة.» وان يمتلك الرئيس  ملفا اكاديميا وبحثيا خاليا من الشبهات وللجنة التواصل مع الجهات الرقابية المعنية في المملكة للحصول على المعلومات ،وان لا يمتلك الرئيس»اية شبهات مالية او ادارية .

ووفقا لقرار مجلس التعليم العالي  سيتم ارسال المعايير والاليات الى مجالس أمناء الجامعات الرسمية على شكل نموذج يتم تعبئته ليصار بعد ذلك الى اعادة ارساله الى مجلس التعليم العالي والذي بدوره سيشكل لجنة من الخبراء تقوم بوضع آلية للحصول على تغذية راجعة من عينات عشوائية من اعضاء هيئة التدريس والاداريين والطلبة  ، كما ستقوم لجنة الخبراء بتقديم تقريرها الى مجلس التعليم العالي ليصار لاتخاذ القرار المناسب حيال مجمل عملية التقييم .

 ووفقا للاليات  فان تقييم أداء رؤساء الجامعات تضمن أربعة عشر معياراً تتعلق بالعالمية، والتدريس، والإعتماد وضمان الجودة ، والبحث العلمي والتطوير والدراسات العليا، والموارد البشرية والأمور المالية وضبط النفقات، والإدارة والإجراءات الإدارية، والبنية التحتية، والبيئة الجامعية، والحاكمية، وتنمية المجتمع، والإلتزام بقرارات مجلس التعليم العالي ،علماً بانه سيتم تقييم المعايير المذكورة من خلال (95) مؤشر أداء تضمنها النموذج الموحد للتقييم .

 من جانب آخر أقر المجلس تعليمات إنشاء الجامعات الطبية في المملكة، وقرر الإعلان عن فتح الباب للقطاع الخاص للتقدم بطلبات وفقاً لتلك التعليمات، حيث تضمنت التعليمات جميع الأسس العامة المعمول بها لإنشاء الجامعات الخاصة إضافة إلى أسس تخص الجامعات الطبية، شريطة  أن لا تقل نسبة الطلبة الوافدين في أي جامعة طبية خاصة عن (60%) من مجموع الطلبة، وذلك تماشياً مع خطة زيادة استقطاب الطلبة العرب والأجانب التي أقرها مجلس الوزراء في شهر تشرين الثاني/2016 للأعوام 2017-2020، كما أن من شأن انشاء جامعة طبية في المملكة فتح المجال للطلبة الأردنيين التسجيل فيها بدلاً من الدراسة في الخارج مما سيؤدي الى انعكاسات اقتصادية ايجابية على المملكة من خلال الاحتفاظ بالعملة الصعبة، اذ يبلغ عدد الطلبة الأردنيين الذين يدرسون الطب وطب الأسنان في الخارج حالياً حوالي (4000) طالب وطالبة.

 وأجل المجلس النظر في طلب جامعة عمان الأهلية استحداث تخصص طب الأسنان لحين وضع اسس الترخيص لهذا التخصص.

 كما قرر المجلس مخاطبة الجامعات الرسمية لتزويده بمقترحات مشروع تعليمات الاجازات دون راتب لأعضاء هيئة التدريس في الجامعات الرسمية التي ستصدر بموجب نظام الإجازات دون راتب لسنة 2017 والذي صدر مؤخراً عن مجلس الوزراء.

 واقر المجلس « الموافقة على مذكرة تفاهم بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وهيئة النزاهة ومكافحة الفساد ، والتي ستقوم الجامعات الأردنية بموجبها بإدخال مساقات أو محتوى في مساقات لها علاقة بتعزيز قيم النزاهة والابتعاد عن الفساد لدى طلبة الجامعات ،كما وافق على  تجديد تعيين  الدكتور محفوظ احمد جودة رئيساً لجامعة العلوم التطبيقية الخاصة لمدة اربع سنوات اعتباراً من تاريخ 25/7/2017.».

رأيك في الموضوع

التعليقات تعبر عن ارآء قراء الموقع و ليست بالضرورة تعبر عن رأي الموقع

جميع الحقوق محفوظة.

آخر الأخبار